الرئيسية > محاسبة, شخصي > مفاهيم النظام المحاسبي للمبرمجين

مفاهيم النظام المحاسبي للمبرمجين

أول ما يخطر ببال مبرمج متخرج أن يبدأ ببرنامج محاسبة بالرغم من وجود الكثير من البرامج في السوق ربما رغبة في التحدى و مقارنة برنامجه مع  تلك البرامج، و بالفعل إن ذلك يؤدي إلى تحسن قدراته نتيجة المقارنة بين تقنيات التي استعملها و التقنيات المستعملة في البرامج الأخرى

هنالك نوعية اخرى من البرامج مثل التصميم كالتريكو و غيرها و لكن أغلب المتخرجين لا يجدون فرصة في تعلمها.
السبب الثاني لكثرة البرامج المحاسبية هى كثرة الطلب عليها من التجار، اي الشريحة الوحيدة المستعدة لتدفع مالا هي التجار رغبة في التوفير في اجور المحاسبة او السرعة في استخراج النتائج أو البروظة.

بالنسبة لي كان دخولي في عالم برمجة المحاسبة صدفة
لقد تعلمت البرمجة و عملت بها كهاوي قبل دخول الجامعة (كلية التجارة) ،و كنت من النوع الذي إذا لم يفهم لا يحفظ و بناءا على تلك التركيبة كان لدي بعض المفاهيم التي تعلمتها من دراستي للمحاسبة مختلفة عن التي يكونها الطالب العادي، مثلا الحساب هو متحول و القيمة هي قيمة جبرية و ليس دائن و مدين، سوف نتحدث عنها لاحقا، و طبعا كان استثمار أنني و رغم كسلي و مستوى ذكائي المنخفض انجح في المواد المحاسبية دون دراسة.

عندما طرحت احد المفاهيم على أحد الزملاء سخر مني،و قال هذه ليست محاسبة.
إذن اثناء شرحي لبعض الامور المحاسبية سأنتهج نهجا مخالفا للاسلوب الأكاديميي و ربما أضطر لاختلاق بعض الامور الغير حقيقية فقط لتقريب الفكرة فأرجو من المحاسبين عدم الاعتراض على الاسلوب، إلا إذا ادى إلى خطأ محاسبي سقط سهوا.

مالذي سوف اشرحه في هذه المقالة

– القيد المزدوج
– المدين
– الدائن
– اليومية
– ارصدة الحسابات
– حسابات المصاريف و الإيرادات
– حسابات الختامية
– الميزانية

اولا المحاسبة هي كدفتر مذكراتك تسجل بها مافعلته طوال اليوم للتذكرها فيما بعد لتحلل ماحدث و تقارن ما بين يديك مع الىالآخرين

فلنسجل مثلا ما فعلنا

اليوم اول الشهر قبضت راتبي 10000 ليرة
عندما خرجت من المكتب ذهبت للسوق و اشتريت 10 سيديات بـ 50 ليرة للواحد يعني 500 ليرة
أعطيت الشحاد 500 ليرة (يا سلام شو كريم)
استدان صديقي زيد مني 500 ليرة (لا تسأل عن السبب)
دفعت اجرة الطريق 50 ليرة
وصلت إلى البيت و أعطيت المبلغ لزوجتي.

السؤال
1 – كم أعطيت لزوجتي، احسب يا شاطر
2 – كم علي ديون للآخرين
3 – كم لي ديون على الآخرين
4 –  كم هي المصاريف التي صرفتها

هذه الطريقة تسمى القيد المفرد و لكننا سنبقى ضمن القيد المفرد

كم اعطيت لزوجتي
10000 – 500 – 500 – 500 – 50 =  8450

كم علي ديون
لا شيء أنا الذي دينت

كم لي ديون على الآخرين
500 صديقي زيد
كم هي المصاريف التي صرفتها
1050  الشحاد و السيديات و الطريق

لو فرضنا نريد أن نصنع برنامج يعطني نفس النتائج سوف نحتاج لشئ ما و هو التحليل
كيف سيميز البرنامج العمليات عن بعضها البعض لذلك سوف نضع تحليلا صغيرا

بما أنني أريد أن أعرف ما حل براتبي سأضع متحولا X يمثل الراتب و ما يبقى في المتحول سوف أعطيه لزوجتي

X هو راتبي

قبضت الراتب
X:=X+10000

اشتريت CD
X:=X – 500

أعطيت الشحاد 500
X:=X – 500

دينت صديقي
X:=X – 500

انتظروا العمليات الثلاث الاخيرة تشبهان بعضهما ؟؟
كيف نميز بينهما، يجب ذلك حتى استطيع مطالبة صديقي بالمبلغ
إذا العملية الأخيرة تكون

دينت صديقي
X:=X – 500
ZIED = ZIED + 500

يعني نقص راتبي 500 و ذاد متحول صديقي بـ 500 و هكذا أعرف من قيمة المتحول ماالذي سأطالب به صديقي زيد.

لماذا لم أصنع متحول للشحاد، السبب أنني لن اطالبه بالمبلغ يعني و لكنني استطيع أن اصنع متحول اسجل بها المبالغ التي ادفعها للشحاد حتى أعرف كم دفعت و لي

بالضرورة أن أطالب بها الشحاد (فقط لكي أمننه)
إذا العملية تصبح

أعطيت الشحاد 500
X:=X – 500
SHAHAD := SHAHAD + 500

لماذا لا نفعل نفس الشيء مع كل العمليات مثلا شراء السيديات و أجرة الطريق
نصنع متحول واحد لها نسمية المصاريف MASARIF
اشتريت CD
X:=X – 500
MASARIF :=  MASARIF+ 500

اجرة الطريق

X:=X – 50
MASARIF :=  MASARIF+ 50

عندما اطبع قيمة MASARIF تظهر 550 و هي المصاريف التي جرت اليوم طبعا لم اميز عمليات الشراء عن الأخرى

و الآن بقي العملية الأولى لم يطبق عليها القاعدة السابقة و هي قبض الراتب فكل العمليات اصبحت ذات عمليتين سالبة و موجبة لتمكننا من تجميع العمليات، يعني الشق

الأول نقص في المتحول يجب أن يقابله زيادة في المتحول الآخر
عندما صرفنا صنعنا متحول مصاريف و لكن عندما قبضنا نصنع العكس نصنع متحول اسمه الإيرادات IRADAT

قبضت الراتب
X:=X+10000
IRADAT := IRADAT – 10000
هههه ماذا ماذا
لماذا الايرادات اصبح قيمته سالبة (موسيقى تصورية لفلم رعب) هنا يكنتك المبرمجون
طبعا عندما نزيد الراتب سننقص المتحول الذي سيقابله إليس هذا ما اتفقنا عليه
أمرننا لله، يعني إذا أردنا ان نقول أن مجموع أيراداتنا لهذا الشهر هي – 10000 هل هذا يعني رقم جيد
طبعا جيد، وماذا لو قلنا أن المتحول الأيرادات موجب،
هذا يعني أن الراتب نقض و لم يزيد و هذا اصبح مصروف

لنقبل الوضع كما هو لان هذا برنامج كمببوتر لنتابع
لنضع ملخص العمليات مرتبة
{#1}
قبضت الراتب
X:=X+10000
IRADAT := IRADAT – 10000

أعطيت الشحاد 500
X:=X – 500
SHAHAD := SHAHAD + 500

اشتريت CD
X:=X – 500
MASARIF :=  MASARIF+ 500

اجرة الطريق
X:=X – 50
MASARIF :=  MASARIF+ 50

دينت صديقي
X:=X – 500
ZIED = ZIED + 500

{#2}
لاحظوا ان كل عملية أصبح لها سطرين من العمليات الرياضية و ذلك لتجميع القيم
فلو طبعنا جميع المتحولات لاستخرجنا جميع القيم التي نريدا
حيث يحيوي X المبلغ الذي سأعطيه لزوجتي
يحوي ZAIED  المبلغ الذي سوف أطلبه به
يحوي MASARIF المبالغ الدي دفعتها كمصاريف
يحوي IRADAT المبالغ التي قبضتها كأيرادات (بقيمة سالبة)
يحوي SHAHAD المبابغ التي دفعتها للشحاد

ألم يتم حل المسألة برمجيا

طيب سؤال ماهو مقدار ربحي في هذا اليوم
ستقول قبضنا 10000 ليرة كراتب (كأيراد) ثم صرفنا 500 شحاد و 500 سيديات و  50 أجرة طريق
10000 موجودة في متحول الأيرادات IRADAT  و ليس X لان X نقصت قيمته
500 للشحاد موجودة في SHAHAD
500 +50 سيديات طريق في MASARIF
تمام، لنطبق المعادلة و نصنع متحول PROFIT و نضنع في قيمة الربح

PROFIT := IRADAT – MASARIF – SHAHAD
هذه المعادلة خطأ لأن الايرادات سالبة جبريا

PROFIT := MASARIF + SHAHAD + IRADAT
اطبع قيمة PROFIT  تحصل على ربحك في هذا اليوم
لنقم بنقل قيم هذه المتحولات إلى PROFIT و نجعل قيمة المتحولات التي أفرغناها في PROFIT فارغة لكي نبدأ يوما جديدا

PROFIT := PROFIT + MASARIF + SHAHAD + IRADAT
MASARIF:=0;
SHAHAD:=0;
IRADAT:=0;

لنطبع جميع المتحولات
{#3}
X يحوي المبلغ الذي سأعطيه لزوجتي
يحوي ZAIED  المبلغ الذي سوف أطلبه به
يحوي PROFIT ربحي من العمل اليوم

الآن لنطبق ماتعلمناه على المحاسبة

الحسابات : هي المتحولات
المدين : هو الرقم الموجب
الدائن : هو الرقم السالب مثل قيمة الايرادات فبدلا من أن نقول سالب نقول دائن
اليومية : الفقرة {1} حيث أدرجنا العمليات التي حدثت اليوم
القيد المزدوج : هي القاعدة التي اخترعناها حيث لكل عملية سطرين تخفيض في متحول و زيادة في الآخر
حسابات المصاريف و الإيرادات: هي المتحولات التي قمنا بتفريغها مثل MASARIF + SHAHAD
أرصدة الحسابات : هي عندما طبهنا جميع قيم المتحولاا قبل احتساب الربح PROFIT الفقرة {#2}
الحسابات الختامية :  المتحولا التي افرغنا فيها المتحولات ايرادات و المصاريف يعني المتحول PROFIT
الميزانية : هي أرصدة الحسابات بعد احتساب الربح الفقرة {#3}

هذه هي المحاسبة من أولها لآخرها، وجعت لكم راسكم ماهيك

Advertisements
التصنيفات :محاسبة, شخصي الوسوم:
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: